الأخبار والأحداثالمحلية

“الالتزام البيئي”: انتهاء مهلة تسليم الخطط التصحيحية بعد 9 أشهر من انطلاقها

أكد المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي أن اليوم هو نهاية مهلة تمديد فرصة تسليم الخطط التصحيحية للمنشآت التنموية التي يرتبط نشاطها بالأثر البيئي التي امتدت لـ9 أشهر، وذلك منذ صدور المـرسوم الملكي القاضي بتمديد المهلة لتقديم الخطط التصحيحية.

وعبّر المتحدث الرسمي للمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي عبدالله بن صايل المطيري، بهذه المناسبة عن شكر وتقدير المركز لجميع الجهات الحكومية والخاصة التي بادرت إلى تسليم خططها إلى المركز عبر موقعه الإلكتروني www.ncec.gov.sa أو عبر زيارة مقر المركز وفروعه المنتشرة في مختلف مناطق المملكة.

وبيّن “المطيري” أن هذه المهلة منحت الوقت الكافي للمنشآت كافة لتقديم الخطط التصحيحية للوصول إلى الالتزام البيئي المنشود.

واعتبرها خطوة مهمة في سبيل استكمال جميع الإجراءات المتوافقة مع نظام البيئة واللوائح التنفيذية والمستهدفات المستقبلية المتصلة بالعمل البيئي والتنموي في المملكة، حيث ستوفر تلك الخطط التي تسلمها المركز خلال هذه المُهلة خارطة طريق يمكن معها البدء بالتصحيح الفعلي لحالات عدم الالتزام البيئي، ويعكس اللوائح التنفيذية المنظمة لجميع هذه الأنشطة.

ويمكن التواصل مع المركز عبر الرقم المخصص لرعاية العملاء 988، إلى جانب حسابات المركز الموحدة على شبكات التواصل الاجتماعي NCECKSA@.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى