تراث وموروثمنوعات>>>

الولايات المتحدة تُعيد إلى #باكستان 192 قطعة فنية “منهوبة”

وكالات
أعاد القضاء في ولاية نيويورك الأمريكية إلى باكستان 192 عملاً فنياً نهب ونقل بصورة “غير قانونية”، بقيمة 3.4 مليون دولار، في إطار تحقيق دولي يطاول منذ 10 سنوات مهرّباً للأعمال الفنية الهندية والأميركية مسجوناً في الهند.

تفصيلا: أعلن مدعي عام مقاطعة مانهاتن ألفين براج، الخميس في بيان، إعادة 192 عملاً فنياً “للشعب الباكستاني”، خلال مراسم أقيمت في القنصلية الباكستانية العامة بنيويورك.

ومن بين هذه القطع، 187 كانت جزءاً من عملية تهريب بإشراف تاجر الفنون السابق سوبهاش كابور الحائز الجنسيتين الهندية والأميركية.

ويشكل كابور منذ عقد من الزمن محور تحقيق واسع يجريه القضاء الأميركية يعرف باسم “هيدن أيدل”.

وقد أوقف كابور عام 2011 في ألمانيا وسلم إلى الهند حيث لا يزال مسجوناً مذاك، وتمت محاكمته وصدر في حقه الأسبوع الماضي في هذا البلد الواقع في جنوب آسيا، مع متهم آخر، حكم بالسجن 13 عاماً.

يذكر أن القضاء بولاية نيويورك يجري منذ سنتين حملة واسعة لإعادة الآثار المنهوبة في العالم والمعروضة في متاحف ومعارض فنية في المدينة الكبرى، فمن 2020 إلى 2021 أعيد ما لا يقل عن 700 قطعة إلى 14 بلداً بينها مصر والعراق والهند وباكستان وكمبوديا واليونان وإيطاليا.

وفي مارس الماضي، أعادت أستراليا إلى الهند 29 عملاً فنياً تعرض للنهب والتصدير بصورة غير قانونية، بينها 13 قطعة مرتبطة بكابور.

صحيفة القدس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى